الثانوية الإعدادية القاضي عياض ميسور

بسم الله الرحمن الرحيم.السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.مرحبا بكم في المنتدى .فهو منكم و اليكم.إذا كانت هذه زيارتك الأولى فندعوك للتسجيل و المشاركة الفعالة و الهادفة

الثانوية الإعدادية القاضي عياض ميسور

*****منتدى التربية و التعليم و التواصل*****
 
الرئيسيةالقاضي عياضاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحاسب والتعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن الجلالي



عدد المساهمات : 23
نقاط : 69
تاريخ التسجيل : 27/02/2011
العمر : 60

مُساهمةموضوع: الحاسب والتعليم   الإثنين 7 مارس 2011 - 6:35

الحاسب والتعليم

مقدمة :
قدمت التكنولوجيا الحديثة وسائل ولأدوات لعبت دورا كبيرا في تطوير التعليم والتعلم في السنوات الأخيرة . أتاحت الفرصة لتحسين أساليب التعلم حيث ساعد علي إثارة اهتمام الطلاب وتشجيعهم . وباستمرار الثورة التقنية في اتساع والانتشار أنتج الحاسب الذي يمثل نقلة نوعية بل تحديا لكل ما سبقه من ابتكارات أو أدوات استخدمت في التعليم والتعلم .
مجالات الحاسب في التعليم : تتنوع مجالات استخدام الحاسب في التعليم من استخدام كمادة تعليمية إلي تطوير الأساليب المتبعة في التدريس بمصاحبة الحاسب أو استحداث أساليب جديدة يمكن أن تساهم من خلالها الحاسب في تحقيق بعض أهداف المواد الدراسية .
وهناك مجموعة من المجالات المتنوعة التي يمكن أن يستخدم الحاسب في التعليم ومنها :
أولا : استخدام الحاسب كمادة تعليمية :
( في هذا النوع من الاستخدام يتعرض المتعلم إلي زخم هائل من المعلومات حول الحاسب من حيث تاريخ نشأته ، ومكوناته واستخداماته السلبي منها والإيجابي ، وإلي أنواع أجهزة الحاسب المختلفة ومواصفاتها ووسائل الاتصال وتبادل المعلومات بينها)
وتشمل موضوعات الحاسب كمادة تعليمية الموضوعات التالية :
1- ثقافة الحاسب ( تعريف بأثر الحاسب في حياتنا وفي مجتمعنا والتعامل مع أجزاء الحاسب المختلفة وكيفية استخدام الحاسب والاستفادة منه )
2- التطبيقات الأساسية للحاسب : ( هي مجموعة البرامج التي لاغني للمستخدم العادي عنها مثل معالج النصوص - الجداول الحاسبية - قواعد البيانات - الرسوم - برامج الاتصالات لتبادل المعلومات )
3- تعلم لغات البرمجة : ( تعلم إحدى لغات البرمجة ليس غاية في حد ذاته بل هو أسلوب لتعليم الطلاب أساليب التفكير والتخطيط المنطقي لحل المشكلات وتطبيق الأفضل من الحلول مستندا إلي خبراتهم الدراسية وإلمامهم بالحقائق والنظريات المختلفة )

ثانيا : استخدام الحاسب في إدارة العملية التعليمية :
ويطلق علي هذا النوع من البرامج " البرامج الفائدة ( الخدمية ) للمعلم وإدارة الطالب " . فالمعلم يقضي الوقت الكثير في إعداد الاختبارات وتصحيحها ، وإعداد خطة الدراسية وتنظيم أنشطة الطلاب وغيرها من الأعمال اليومية لذلك ظهرت العديد من البرامج التي تزيح عن المعلم عناء القيام بالكثير من الأعمال وخاصة الروتينية منها ( مثل إعداد الاختبارات أو إعداد كشوف الدرجات ونتائج الاختبارات للطلاب ، أو تحديد مستويات الطلاب أو الصعوبات التي يواجهونها ، ..... وغيرها )
كما استخدم الحاسب وسيلة في إدارة المنظمات التربوية وجمع المعلومات وتخزينها بطرق وتصميم معينة تؤدي إلي اختصار الوقت للوصول إلي هذه المعلومات وتسهيل عملية التعامل معها . ومنها تدقيق معلومات الطلاب ، ومراقبة تقديمهم ، وتقويم أعمالهم ، وحل مشكلاتهم ، وضبط الشؤون المالية وشؤون الموظفين والأعمال المكتبية .

ثالثا : استخدام الحاسب وسيلة تعليمية في المناهج الدراسية :
بالرغم من وجود العديد من الوسائل التعليمية التي تساعد المعلم علي شرح الدرس وتوضيح ما فيها من غموض وتلافي الفروق الفردية بين الطلاب ومنها العديد مثل ( صور ملونه والنماذج والمجسمات ومعامل اللغات وأجهزة العرض الضوئية ...... وغيرها ولكنها لم تكون فعالة مما دعا إلي إيجاد وسيلة فعالة وتقدم الخبرات البديلة وتعبر عن العلاقات المجردة بأسلوب مرئي وقد وجد خبراء التعليم ضالتهم المنشودة في الحاسب والذي يتميز بإمكانية الاستفادة منه في تحقيق العديد من الأهداف معا . حيث يمكن استخدامه لعرض المعلومات أو معالجتها أو تخزينها واسترجاعها .
خصائص ومزايا الحاسب كوسيلة تعليمية :
يمتلك الحاسب العديد من الإمكانات التي جعلت منه أداة تنافس العديد من الوسائط التعليمية لتطويرها أو زيادة كفاءتها كأساليب حل المشكلات وطرق الاكتشاف المختلفة . وهنا لك بعض الخصائص ما يلي :
أ - تطوير الإمكانات التربوية :
ويمكن أن يسهم الحاسب في تحسين نواتج عملية التعليم وزيادة فاعليتها وذلك من حيث :
1- إثارة دافعيه المتعلم والقدرة علي استغراق انتباهه .
2- تفاعل المتعلم مع مادة التعليم .
3- تنمية تفكير المتعلمين من الملموس إلي المجرد ومن الواقع إلي الرمز كما في تعليم لغات البرمجة .
4- التضافر مع نشاطات الصف الدراسي حيث أن الحاسب أداة وسيلة للدرس تدعم جهد المعلم ويستطيع المعلم يستخدمها بفائدة كثيرة في الصف.
5- مساعدة الطالب علي التغلب علي قضية الخوف من الفشل في الصف الدراسي وذلك أن ارتكب خطأ في الصف الدراسي أمام الزملاء ولكن أمام الحاسب فلا ينتج عنه ضرر بالفشل بل .يمكن للخطأ أن يتحول إلي أداة للوصول إلي الإجابة ، وتؤدي إلي التعليم المبني علي الاكتشاف .

ب- تحسين معدل تعلم الفرد : التعليم بالحاسب يسمح لكل متعلم أن يخطو في تعلمه حسب جهده وسرعته الخاصة وذلك يأتي نتيجة لعمليتين :
1- أيسمح للمتعلم أن يتحكم في تعلمه عن قصد ( يتحكم في وقت الاستجابة ) وهو الوقت الذي يمضي بين عرض المادة التعليمية علي الشاشة وبين الاستجابة لها.
2- وهي متعلقة بقدرة الحاسب علي ضبط تدفق المادة التعليمية وفق استجابة المتعلم وذلك بما يلي ( السماح بتكرار المادة التعليمية -- السرعة التي يعرض بها المادة - كمية المدة التعليمية التي يتعلمها المتعلم بالإضافة إلي مادة تعليمية جديدة تشرح الصعوبات للمتعلمين أو مادة إثرائية للنابهين منهم )

ج- تقديم الرجع والتعزيز للمتعلم : وهي قدرة الحاسب علي أن يقدم للمتعلم معلومات فورية عن الاستجابة الصحيحة أو الخاطئة .

د- تخزين واسترجاع كم هائل من المعلومات : وللحاسب قدرات هائلة في تخزين واسترجاع كم هائل من المعلومات والبيانات بجميع أشكالها ( نصوص - رسوم - أصوات - أفلام فيديو وغيرها) واسترجاعها بسرعة عالية عند الطلب كما ظهرت أخيرا العديد من أوساط التخزين التي يمكن إلحاقها بالحاسب وأصبحت في متناول الجميع .

هـ - العرض المرئي للمعلومات : فالعديد من البرامج الحاسب قادرة علي رسم الصور ومعالجتها وعرضها علي شاشة بشكل جذاب ومفيد وقد تكون هذه المعلومات نصوصا أو رسوما ( رسم بياني أو طبيعية ) تبعا لمستوي المتعلم وأهداف المادة الدراسية .

و - السرعة الفائقة في إجراء العمليات في الرياضيات : من أهم ما يميز قدرات الحاسب بأنه قادر علي أجراء العمليات في الرياضيات بسرعة فائقة مما أدي إلي تقليل هذه السرعة في البرامج التعليمية بمصاحبة الحاسب .

ي - التحكم وإدارة العديد من الملحقات : فللحاسب القدرة علي التحكم في الأجهزة الملحقة به والاستفادة منها بصورة سليمة لا تخل بالعرض المعلومات ومنها ( مكبر الصوت - الطابعات - ومعدات الرسومية - وأجهزة العروض الضوئية - والوسائط المتعددة وغيرها )

وبناء علي ما سبق نستطيع ذكر المزايا التالية للحاسب وسيلة تعليمية :
1- يمكن للحاسب نقل العملية التعليم والتعلم إلي المنازل .
2- يشجع الحاسب المتعلمين علي الاكتشاف والعمل
3- يتيح الفرصة أمام الطلاب بتكرار عرض الدرس للطلاب ضعاف المستوي .
4- يساعد الحاسب علي تحسين اتجاهات المتعلمين نحو المقررات التي يدرسونها .
5- يساعد الطلاب علي اجتياز صعوبات التعلم التي تواجههم .
6- يمد المعلم بأساليب جديدة في أعداد الدرس والمقررات التي يدرسها للطلاب .
7- يقوم بالعديد من الوظائف والأعمال بأقل أخطاء ممكنة .
8- يقدم المعلومات في أي وقت دون أن يتطرق إليه التعب والإجهاد أو الملل .

الأنماط التعليمية المختلفة لاستخدام الحاسب في البرامج التعليمية :
هنالك أربعة أنماط تعليمية لاستخدام الحاسب في البرامج التعليمية وهي :
1- الطريقة التدريسية: وتهدف إلي التعلم من خلال برنامج يتم تصميمه مسبقا ، وفي هذا النوع من الاستخدام يقوم البرنامج بعملية التدريس ( عرض الفكرة شرحها - أو الموضوع بالإضافة إلي ذلك يورد بعض الأمثلة عليها ) وتختلف البرامج في هذا الموضوع اختلافا كبيرا فبعضها جيد فعال يقوم علي أساس التفاعل والحوار وتستخدم الوسائط المتعددة في العرض الموضوع ، ويتضمن طرقا مختلفة لتدريس الموضوع ، بحيث يجد كل طالب ما يلائمه من طرق التدريس ، ونجد أن بعضها رديء لا يختلف عن طريقة الكتاب أو طريقة الحفظ والتلقين .
2- طريقة التدريب والممارسة : وتهدف هذا النوع إلي التعليم من خلال إعطاء المتعلمين فرصة للتدريب علي إتقان المهارات التي سبق دراستها من قبل ، ( أي إعطاء مجموعة من التدريبات والتمرينات أو المسائل علي موضوع معين سبق دراسة حيث يقوم الطالب بإدخال الإجابة للحاسب ويقوم الحاسب بتعزيز الإجابة الصحيحة أو تصحيح الإجابة الخاطئة وهذا النوع يهدف إلي تنمية المهارات وصيانتها أو التدريب علي التطبيقات بسرعة وبدقة والاستفادة من قدرات الحاسب الآلي الفائقة علي إنتاج الكثير من التمرينات .

3- طريقة المحاكاة : ويهدف إلي تقديم نماذج لبناء عملية واقعية من خلال محاكاة ذلك النموذج والتدريب عمليات يصعب القيام بها في مواقف فعلية ( مثل العمليات الجراحية - التدريب علي الطياران - دراسات الفضاء ــ متابعة نمو النبات ــ العمليات الكيميائية ــ وغيرها من الدراسات الصعبة جدا ) وتنشأ الحاجة إلي هذا النوع من البرامج عندما يصعب تجسيد حدث معين في الحقيقة نظرا لتكلفته أو الحاجة إلي إجراء العديد من العمليات المعقدة وبذلك يصبح لبرامج المحاكاة الجيد ميزتان مهمتان :

أ ـ أن يسمح البرنامج للطالب بارتكاب أخطاء لا يكون نتائجها سيئة .
ب ـ أن يسمح البرنامج للطالب بممارسة بعض السلطة في التعلم .

4- الألعاب التعليمية : أن استخدام الحاسب للعب التعليمي يحث علي إكساب مهارات حل المسائل واتخاذ القرارات يطيل من قدرة الطالب علي الانتباه ويشجعه علي الخيال ، وهي تعالج كثيرا من الموضوعات ولكنها تدمج تعليمها في شكل مباريات تخيلية تدفع الطالب إلي كسب النقاط ويفوز لينتقل إلي مرحلة أعلي وهكذا ، حيث أنها تساعد مستخدميه علي التعلم عن طريق الاستكشاف أثناء اللعب فنتائج تصرف اللاعب تعزز استجابته الصحيحة .

اختيار البرامج التعليمية الجاهزة :
لوجود العديد من البرامج التعليمية بالأسواق منتجة من قبل بعض الشركات المهتمة بمجال التعليم بالتعاون مع مجموعة من الخبراء التربويين ، فيحتار الطالب في الاختيار بينها وأيها مناسبة وكافية لتحقيق أهداف المنهج ، ومن هنا نجد ثلاث خطوات أساسية في الاختبار للبرامج التعليمية الجاهزة هي:
1- التأكد من أن البرنامج ملائم لنوع الجهاز المستخدم وسعة ذاكرة الجهاز
2- التأكد من خلو البرامج من أخطاء البرمجة أو نقاط الضعف في البرمجة .
3- اختبار فعالية البرنامج من الناحية التعليمية والتربوية ، وهي الخطوة الأخيرة والمهمة ويتم ذلك باعتبار وجهة نظر الطالب والمعلم .


مواضيع ملحقة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحاسب والتعليم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الثانوية الإعدادية القاضي عياض ميسور :: منتدى الحاسوب :: عالم الانترنت-
انتقل الى: